آخر تحديث: 13 / 5 / 2021م - 6:25 م

القديح: الحاجة علوية السيد محمد السيد علوي ابو الرحي في ذمة الله

جهينة الإخبارية

انتقلت إلى رحمة الله تعالى الحاجة علوية السيد محمد السيد علوي ابو الرحي «أم حسين»، من أهالي القديح «حي الناصرة».

الفقيدة السعيدة الحاجة أم حسين، ربّة منزل، خادمة أهل البيت، قائمة على المجلس الفاطمي بحي الناصرة. ابنة الخطيبة الحسينية نجيبة أبو الرحي. حرم المرحوم علي العباس الناشط اجتماعي وقارئ أدعية دائم في مسجد العباس بالقديح ومسجد الحمزة بحي الناصرة، والدة الكابتن محمد العباس، البطل الدولي بلعبة التايكوندو في نادي الترجي، والخطيبة الحسينية والمعلمة علياء العباس «حرم الدكتور عبدالله آل عبيدان، استشاري الأطفال بمستشفى القطيف المركزي»، والمعلمة رحمة العباس. وشقيقة المعلم والمصور الفوتغرافي السيد حسين أبو الرحي، والمعلم السيد نور أبو الرحي. واجهت الفقيدة متاعب صحية تنفسية، ودخلت المستشفى لتلقي العلاج منذ 21 يوما إلى أن اختارها الله إلى جواره.

والدة الفقيدة: المرحومة نجيبة السيد هاشم أبو الرحي «أم سيد علوي».

حرم: المرحوم علي عبدالله علي العباس «أبو حسين».

الأبناء: حسين «أبو علي» ومحمد «أبو حيدر» وحسن.

البنات: علياء «أم محمد د. عبدالله آل عبيدان» وغادة «أم السيد ناصر السيد هاشم أبو الرحي» وفاطمة «أم حسين فاضل الزين» ورقية «أم محمد صالح آل غزوي» ورحمة «أم السيد جواد السيد علوي الشميمي» وزينب وولاية وهدى «حرم موسى جعفر المرزوق».

الأشقاء: المرحوم السيد علوي والسيد حسين «أبو السيد هاشم» والسيد نور «أبو السيد محمد».

الشقيقات: زكية «أم السيد علوي السيد علوي أبو الرحي» ومعصومة «أم السيد جهاد السيد نور أبو الرحي» وشريفة «أم حسين علي آل غزوي» وزهراء «أم السيد حيدر السيد عدنان أبو الرحي».

التشييع: اليوم السبت.

تاريخ الوفاة: السبت 5 رمضان 1442 هـ.

«جهينة الإخبارية» تسأل المولى العلي القدير أن يتغمد الفقيدة السعيدة بواسع رحمته وأن يلهم ذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

للإبلاغ عن أخبار الوفيات في محافظة القطيف؛ يرجى التواصل عبر:

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
{ابوموسى}
17 / 4 / 2021م - 9:37 م
أَنَا لِلهِ وَآنَّا إِلَيْهُ رَاجِعُونَ.. ولا حول ولا قوة ألا بالله العلي العظيم
عَظْمُ اللهِ لَكُمْ الأُجَرُ وَأَحْسَنُ لَكُمْ العَزَاءُ.. أَتَقَدَّمُ لَكُمْ بأحر التَعَازِي وَالمُوَاسَاةُ فِي الفقيدة السعيدة ، سَائِلَا اللهَ العَلِي القَدِيرُ أَنَّ يتغمدها بواسع رَحْمَتُهُ وَيُسْكِنَّها فَسِيحَ جُنَاتُهُ، وَيَحْشُرُها مَعَ مُحَمَّدٍ وَآلُ مُحَمَّدٍ الطَيِّبَيْنِ الطَاهِرَيْنِ، وَأَنْ يَلْهَمَكُمْ الصَبْرُ والسلوان.. وَرُحِّمَ اللهُ مَنْ يَقْرَأُ لَها وَلِلمُؤَمِّنِينَ وَالمُؤْمِنَاتُ سُورَةٌ الفَاتِحَةُ.
2
أبو أحمد
[ سنابس ]: 21 / 4 / 2021م - 3:51 ص
إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون
الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته
عظم الله لكم الأجر وأحسن الله لكم العزاء.