آخر تحديث: 10 / 12 / 2019م - 7:11 م  بتوقيت مكة المكرمة

صفوى توّدع الرجل الذي تحدى السرطان...

جهينة الإخبارية نداء آل سيف - القطيف

نعت جمعية الصفا الخيرية عضو مجلس الإدارة السابق المرحوم الحاج مكي محمد آل صالح الذي وافته المنية الأسبوع الماضي.

ويعد الفقيد آل صالح أحد رجالات المجتمع والشخصيات والمؤثرة فيه.

وكان للمرحوم ديوانية بمنزله تستقطب العديد من الوجهاء والأعيان وعرف عنه اهتمامه الكبير بالشأن العام وتقديمه العديد من الخدمات الجليلة للمجتمع.

وبحسب معارفه، امتاز الفقيد بامتلاكه كاريزما وشخصية فذة بالاضافة إلى صفة التواضع والتي كسب من خلالها قلوب العديد من الناس.

وعلى الرغم من إصابته قبل عام بمرض السرطان إلا أنه كان أقوى منه فكان يمارس مهامه الاجتماعية رغم المرض حتى شهر محرم الماضي، حيث كان على رأس المآتم الحسيني الذي يديره.

وواجه الفقيد الصالح انتكاسة صحية قبل شهرين ودخل على إثرها المستشفى إلى أن فارق الحياة يوم الثلاثاء الماضي، 29 ربيع الأول 1441.

ووري الثرى ليلة الأربعاء في تشييع مهيب جسد مكانته الاجتماعية الكبيرة وعكس بعضا من مشاعر الحب والوفاء من أفراد واهالي مجتمعه..

وشغل الصالح العديد من المهام الإجتماعية والنوعية ومنها..

_ عضو مؤسس في لجنة واعتصموا.

_رئيس مجلس إدارة مسجد الإمام زين العابدين .

_عضو مؤسس في مجلس إدارة مسجد الإمام الكاظم .

_ مؤسس في مجلس إدارة حملة الحسن الزكي .

_عضو سابق في مجلس إدارة جمعية الصفا الخيرية.

_ شغل منصب رئيس مستوصف جمعية صفوى.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
حاتم الصالح
[ صفوى ]: 1 / 12 / 2019م - 9:32 م
رحمك الله يا ابن خالتي الغالي بوبادي والله فقدناك شرخت قلوبنا حزني عليك وحزني على ولدي العزيز مصطفى الغالي رحمكما جميعا اللهم اجعل قبريكما روضة من رياض الجنة ولا تجعلهم حفرة من حفر النار وحشركما في زمرة محمد وال محمد????
2
ابو علي
[ القطيف ]: 2 / 12 / 2019م - 10:50 ص
رحمه الله بواسع رحمته وحشره الله مع محمد وآله الطيبين الطاهرين