آخر تحديث: 10 / 12 / 2019م - 7:36 م  بتوقيت مكة المكرمة

حادث دهس يودي بحياة طفل في التوبي

جهينة الإخبارية

توفي طفل في بلدة التوبي صباح اليوم السبت متأثرا باصابات بليغة إثر تعرضه لحادث مروري مساء أمس.

وفي التفاصيل روى شهود عيان لصحيفة جهينة الاخبارية أن الطفل ”14 سنة" ويدرس في الصف الأول متوسط تعرض لحادث دهس على طريق الملك فيصل في مدينة القطيف عندما كان يقود دراجة هوائية قرب الاشارة المرورية الواقعة عند مدخل التوبي.

وأفاد الشهود بأن الطفل الذي نقل إلى المستشفى عبر فرقة من الهلال الأحمر اصطدمت به سيارة مسرعة طوّحت بجسمه إلى مسافة تتجاوز العشرين مترا.

هذا وتوفي الطفل صباح اليوم متأثرا باصابات بليغة نتيجة الحادث.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 13
1
Ahmed
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 2:47 م
نتمنى وضع اشارات ساهر للحد من السرعه والحوادث
2
هنادي
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 3:27 م
اهل الطفل المفروض ما يتنازلو
والناس لاتتبرع بالديه للقاتل
3
السيدة
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 3:31 م
الله يرحمه
بس الحقيقة أصحاب الدراجات متهورين
4
ام مهدي
[ صفوى ]: 30 / 11 / 2019م - 3:56 م
دراجة هوائيه يعني سيكل مو دباب هذاك اسمه

دراجة ناريه.. الله يرحمه ويصبر امه
5
الرياضي
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 4:56 م
هنادي

وكثير من الأحيان السبب هم أصحاب الدراجات ... حالهم حال الدبابات ( المواطير )

وهذا لا يعني السائق لا يتحمل جزء من المسئولية ... فلو تم التقيد بالسرعة في داخل المدينة والمحددة بـ 80 كم وبعضها 60 و 50 لما تسببت هذه الكوارث ... وكذلك أصحاب الدراجات لو تقيدوا بالأنظمة والسلامة لما هدروا أرواحهم .. دمتم بسلامة ورحم الباري المتوفي وخلف على أهله بالصبر والرحمة والمغفرة
6
ابو سعيد
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 5:00 م
الله يرحمه ويغفر له ويحشره مع اجداده الطاهرين والله يخلف على أهل بالصبر والسلوان
وإنا لله وإنا اليه راجعون
7
ابو حسين سالم
[ سيهات ]: 30 / 11 / 2019م - 5:44 م
كله من السرعة المتهوره في مناطق مشاة أطفال المفروض السرعة 40كيلو/الساعه كحد اعلى وخاصة داخل الأماكن الضيقة والسكك
8
أبو لواء
[ القطيف ]: 30 / 11 / 2019م - 7:30 م
الله يعوض على أهله العوض الصالح ولكم نحن اصحاب السيارات نعاني من اصحاب الدراجات الهوائيه ولكن ولد في عمر الزهور ليه والده يعطيه دراجه هوائيه الله يرحمه
9
ابوحورررررراء
[ سيهات ]: 30 / 11 / 2019م - 8:46 م
الله. يرحمه. وغميد روح الجنه. يصبر أهل. يارب
10
هنادي
[ القطيف ]: 1 / 12 / 2019م - 7:06 ص
اخي الرياضي
صح كلامك
لكن الاولى السائق ينتبه ومايسرع
حتى لو الاشاره مفتوحه لان لو تقيدت بالسرعه راح يكون تركيزك افضل وتقدر تتفادى الامر باقل ضرر
11
السيدة
[ القطيف ]: 1 / 12 / 2019م - 7:17 ص
لا نضع اللوم فقط على سائق السيارة
أحياناً سائق الدراجات يكون عندهم لامبالاة صارت لينا كنت مع بنتي تسوق السيارة وفتحت الاشارة ومشينا الافي وجهنا شاب على دراجة هوائية يعني طالع خطأ والسماعات في اذونا وتدق له هرنات ولاعلى باله لو كانت مو منتبهة وتسرع كان صار مالا يحمد عقباه
12
أبو حسين
[ القطيف - تاروت ]: 1 / 12 / 2019م - 9:14 ص
رحم الله الطفل الفقيد بواسع رحمته، وخلف على أهله بالصبر والسلوان.. حقيقة نحن بحاجة لتركيب كمرات ساهر عند كل إشارة مرورية لضبط المتهورين الذين يتعمدون قطع الإشارة، وكذلك المتجاوزين للسرعة المحددة.
13
Noor
[ من قلب الحدث ]: 3 / 12 / 2019م - 7:18 ص
إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .. الله يرحمه بواسع رحمته ويمسح على قلب أهله بالصبر والسلوان .. فقد عُرف عن هذا الطفل تميزه بالخلق الجميل من هدوء وأدب وخجل وغيرها من الصفات التي قلما توجد في أبناء هذا الجيل ..

معظم التعليقات اللوم على أصحاب الدراجات الهوائية .. لا تحكموا على شيء ما شفتوه بعيونكم، كم وكم قائد سيارة متهور إما أن يقطع اشاره أو لا ينتبه للطريق ويروح ضحيته أرواح برئية، وحصلت لي شخصياً لأكثر من مرة حتى في داخل القرية وليس فقط في الشوارع العامة ولولا لطف الله بي لرحت ضحية احدى هذه الحوادث،